يرجى الانتظار...
الأخبار » 
طلاب متوسطة عتبان بن مالك في زيارة للمكتب بمناسبة اليوم الوطني للمملكة إدارة قضايا المعلمين تعقد اجتماعها الدوري الأول بمكتب الشرق سعادة مدير المكتب يكرم فريق عمل أوبريت (رمز السلام) بمناسبة الاحتفال باليوم الوطني طلاب مدرسة الأمير فواز الابتدائية في زيارة للمكتب مدرسة الفأل المميز الأهلية تقيم الاحتفال باليوم الوطني بحضور مدير المكتب ومساعده ونخبة من المشرفين الاجتماع الأول بمشرفي المكتب ومديري المدارس لمناقشة الاستعداد لبداية العام الجديد تكريم معلمي الصفوف الأولية المميزين بالمكتب لهذا العام إجتماع المشرفين الخاص بفترة الاختبارات مع مساعد مدير المكتب للشؤون التعليمية تميز مدرسة الشاطىء الابتدائية يثمنه مدير المكتب ويكرم طلابها تكريم معلم الحاسب الآلي بمدرسة قباء المتوسطة لأدائه المتميز مساعد مدير المكتب يكرم المدربين في البرنامج التنشيطي للمعلمين المبعدين مؤقتاً للمكتب وحدة القضايا بالمكتب تنفذ برنامج تنشيطي للمعلمين المبعدين مؤقتاً لمكتب الشرق مسابقة المتون العلمية معلم يستخدم داتاشو صغير بحجم الكف وبلا حاسب آلي بمدرسة ربعي بن عامر



استمارة حصر المقررات الزائدة بالمدارس

النظام الفصلي

   المقالات مشاهدة المشاركات
 
أرسل لصديق أرسل لصديق

المشاركة التالية كيفية ضبط سلوك التلميذ داخل حجرة الدرس المشاركة السابقة

الكاتب : الدكتور عادل عامر - مصر       التاريخ : 29-03-1432       عدد القراء : 3580

الدكتور عادل عامر  - مصر
كيفية ضبط سلوك التلميذ داخل حجرة الدرس
الدكتور عادل عامر - مصر
- توطئة:
إن المهام الوظيفية التي يجد الأساتذة أنفسهم ملزمين للقيام بها لمباشرة مهامهم التدريسية كثيرة منها : تحضير الدرس، وضع خطة لتنفيذه ، استخدام الوسائل التعليمية ، تقويم أعمال التلاميذ . وهذه المهمات يمكنهم التغلب عليها تدريجيا بعد اكتساب الخبرة. إلا أن المهمة التي تسبب لهم انزعاجا حقيقيا هي كيفية التحكم في سلوك التلميذ وضبطه داخل حجرة الدراسة.
إن ضبط سلوك التلميذ داخل حجرة الدراسة من أهم المشكلات التي تواجه الأساتذة في أداء مهمتهم بل من أصعب المهمات. فالأستاذ في حاجة إلى إزالة جميع العقبات التي تعرقل قيامه بواجباته التدريسية لأن الأقسام الدراسية لا تخلو من مصادر الشغب التي يقوم بها بعض التلاميذ سواء عن قصد أو غير قصد . والأستاذ الذي لا يتقن أساليب التعامل بفعالية وايجابية مع هذه المشكلات سيفشل في أداء دوره كأستاذ يريد أن ينجح في مهمته التي يتواجد من أجلها داخل حجرة الدراسة.
1- المشكلات السلوكية للتلاميذ وأنواعها :
ا- ما هي المشكلة السلوكية ؟ هي سلوك يصدر من التلميذ ويكون غير متوافق مع ما هو متعارف عليه حسب المعمول به داخل حجرة الدراسة ( السلوك المتعارف عليه: إخراج الأدوات المدرسية، الكتابة، الرسم، الكلام، الانتباه، التفكير...) إما إذا صدر من التلميذ سلوك مخالف لما هو ضروري أن يقوم به فهذا شغب، وإذا لم يتوقف عند هذا الشغب طيلة الحصة وفي الحصة الأخرى، فهذا نسميه '' مشكلة سلوكية "
ب- أنواع المشكلات السلوكية: إن المشكلات السلوكية ليست كلها من نوع واحد، وليست كلها في درجة واحدة من الحدة، وعلى هذا الأساس يمكن تقسيمها إلى ثلاثة أنواع:
- مشكلة بسيطة: مشكلات تافهة مثل عدم الانتباه المؤقت، أو الحديث مع زميل...الخ
- مشكلات مستمرة: مشكلات تستمر في الحدوث رغم محاولات إيقافها.
- مشكلات رئيسية: مثل سلوك التحدي، الاستعراض والظهور، العدوان، السخرية من الأستاذ.
إن معرفة هذه الأنواع تدفعنا إلى عدم التعامل معها بنفس الأسلوب حتى لا تتعقد الأمور .
فالنوع الأول : يمكن التحكم فيه بمراقبة الأستاذ للقسم حتى يشعر التلاميذ بأنه يعلم بكل ما يدور فيه ، أو يتجاهل بعض التصرفات ، أو يتدخل بصورة غير مباشرة حتى لا يعطل سير الدرس ، وذلك باستخدام الإشارة بالأصبع أو النظرة المركزة .
النوع الثاني: يتطلب التدخل المباشر، فيبدأ بإيقاف السلوك فورا بنداء التلميذ باسمه، أو بالبحث مع التلميذ حول مشكلته خاصة أذا كانت غامضة.
النوع الثالث: ينبغي التعامل معه دون انفعال مع ضرورة الانفراد بالتلميذ وإعطائه الاهتمام اللازم مع إشراك الأسرة والأخصائي النفسي.
2- أسباب المشكلات السلوكية :
إن أي علاج للمشكلات السلوكية للتلاميذ يتطلب معرفة أسبابها، ومن هذه الأسباب:
      نمو التلاميذ : تعتبر مرحلة التعليم الثانوي مرحلة متميزة بالنسبة لخصائص النمو النفسي لأنها تمثل مرحلة المراهقة التي تتميز بسرعة النمو فيها جسديا وفيزيولوجيا وعقليا وانفعاليا مع سرعة تغير شخصية الفرد . وهذا ما يجعل المراهق كثير الحركة وسهل الانفعال. وإذا لم تقابل هذه المظاهر السلوكية بالحكمة، ستتحول إلى سلوكات عنيفة وطائشة تعكر صفو من حوله خاصة في حجرة الدراسة .
       صنف معين من الأساتذة: هناك صنف من الأساتذة يكونون السبب في ظهور مشكلات سلوكية داخل حجرات الدراسة وهم الذين يتصفون بالصفات التالية:
- ا ) الصفات المعرفية:
- عدم التمكن من المادة التي يدرسونها .
- عدم الإلمام بطرق التدريس وتقنيات عرض المادة .
- عدم معرفة مبادئ النمو النفسي للتلاميذ .
- عدم الإلمام بطرق التقويم .
- ب ) الصفات الوجدانية:
- عدم الميل إلى مهنة التعليم .
- سوء الاتزان الانفعالي.
عدم تقبل التعامل مع الأطفال الصغار .
- ج ) الصفات الجسمية والصحية:
- الصحة البدنية .
- المظهر الشخصي.
- الصوت والنطق .
بالإضافة إلى هذه الصفات، هناك بعض التصرفات يقوم بها بعض الأساتذة، تكون سببا في إثارة مشكلات سلوكية في حجرة الدراسة مثل ( عدم ضبط سلوك التلاميذ من البداية، تجاهلهم لبعض التصرفات غير المقبولة فتستفحل ويصعب إيقافها بعد ذلك.
* البيئة المدرسية
- مثل التسيب والإهمال من قبل الإدارة المدرسية التي تنسحب من مراقبة التلاميذ، ويعرف التلاميذ القابلون لإثارة الشغب ألا أحد سيعاقبهم، فيتمادون في مشكلاتهم السلوكية في الوقت الذي لا يستطيع الأستاذ أن يفعل شيئا بمفرده. فتعم الفوضى.
- مثل اكتظاظ الحجرات الدراسية بالتلاميذ .
- مثل عدم مناسبة المنهاج الدراسي لميولهم واستعداداتهم .
- مثل مزاولة الدراسة في شعب لا يرغبون في الدراسة فيها.
الأسباب الاجتماعية والأسرية:
- هناك تلاميذ يأتون من أسر مفككة، يكونون محرومين من الحنان والرعاية والتوجيه الأسري، وهؤلاء يكونون ذوي قابلية لإثارة الشغب.
3- أساليب التعامل مع المشكلات السلوكية :
- ا- فهم التلاميذ قبل البدء في منع المشكلات، وذلك من حيث مرحلة النمو التي يوجدون فيها والمشكلات التي يتعرضون لها أو قد تعرضوا لها في المدرسة أو البيت.
 
ب – ضر,ورة منع المشكلة قبل حدوثها وذلك بـ: 1- التدريس الفعال الذي يشغل التلاميذ بأدائهم لأنشطتهم طيلة الحصة الدراسية – مراقبة القسم وضبط الحركة فيه من أول وهلة يدخل فيها التلميذ والأستاذ –
2- تجاهل بعض المشكلات السلوكية البسيطة أو التافهة.
3- الثبات في الأساليب المتخذة لمعالجة المشكلات .
4- تعلم أسماء التلاميذ بأسرع ما يمكن ونطقها نطقا صحيحا، لأن معرفة أسماء التلاميذ وحفظها يساعدان الأستاذ علة بناء علاقات طيبة معهم.
5- تجنب مجابهة التلميذ المشاغب أمام زملائه .
6- تجنب السخرية والتقليل من شأن التلاميذ
7- تجنب معاقبة كل التلاميذ بسبب شغب تلميذ واحد.
8- ألا يبدأ الأستاذ الدرس إلا بعد أن يهدأ التلاميذ.
9- استبعاد الأستاذ أن شغب التلاميذ إهانة له .
خاتمة:
تحكم الأستاذ في سلوك التلاميذ وضبطه طيلة الحصة، يشغل اهتمام معظم الأساتذة وليس الجدد منهم فقط، وتعتبر هذه المهمة ذات طابع عالمي وتحدث حتى في المجتمعات المتقدمة. والأستاذ في حاجة إلى إزالة جميع العقبات التي تواجهه وتعرقل قيامه بواجباته التدريسية . لأن الأستاذ الذي لا يتقن أساليب التعامل بفعالية وايجابية مع هذه المشكلات السلوكية سيفشل في أداء دوره كأستاذ يريد أن ينجح في مهمته .

أرسل لصديق
  اسم صديقك *
  بريد صديقك: *
  اسمك: *
  بريدك: *
  رسالتك:
 
     

التعليقات التعليقات
***** :: 14
  ياسر 24-07-1435 01:20:07 AM | Reserved
الله يعطيكم العافه جميعا
*****
التقييم  :  
  احمد حسن الغامدي (عبدالله بن طارق ) 16-06-1432 02:56:30 PM | Saudi Arabia
مقالة ممتازة ويعطيك الف عافية ويجعلها في موازين حسناتك ولك خالص تحياتي .
*****
التقييم  :  
  الدكتور/ رضا غانم الينبعاوي 04-03-1433 02:54:42 PM | Saudi Arabia
مقال موفق ويستحق اطلاع المعلمين عليه والاستفادة منه
*****
التقييم  :  
  khalid alshaikh (biology teacher toletelah secondry school 09-06-1432 02:52:47 PM | Saudi Arabia
thanks dr adel its really very important thing spiceally in secondry school
*****
التقييم  :  
  على عبدالله عبدالرحمن الفهيد 20-04-1432 04:40:07 PM | Saudi Arabia
بحث ممتاز إلا أنه أغفل ما يتعلق بخصائص المعلم الم}ثرة إيجابا أو سلبا وطرق تنمية تلك الصفات .
*****
التقييم  :  
  hamed mohammed qukandy 22-01-1433 09:14:42 PM | Saudi Arabia
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على اشرف الانبياء المرسلين

سيدناو حبيبنا محمداًو على اله وصحبه اجمعين موضعك دكتور شيق

ويعطيك الف عافيه حيث يجب على المعلم قبل بدء الدرس عليه ان

يدرس حالات الطلاب ويحببهم في الماده التي يدرسنها ، كذلك ان

تكون العلاقة بين الطالب والمعلم علاقه اسريه بعيدة عن الاساءة

التجريح وشكراً لك دكتور عادل
*****
التقييم  :  
  محمد أحمد بن العمر 06-12-1434 10:43:27 AM | Saudi Arabia
موضوع رائع ومتميز ولكن يجب أن يطبع في مطوية ويوزع على المعلمين ومتابعة ذلك من إدارة المدرسة والمشرفين وتحديد نقاط الضعف وتوضيحها للمعلمين . وفقك الله الجميع
*****
التقييم  :  
  عبدالرحمن ضيف الله الشهري 08-02-1433 10:00:17 PM | Saudi Arabia
موضوع مميز
*****
التقييم  :  
  بخيت عيضه محمد الزهراني 29-04-1432 08:59:33 PM | Saudi Arabia
بحث رائع ومميز وصياغة سهلة ميسرة تساعد على الفائدة.

شكراجزيلا على هذا الإثراء التربوي الذي نحتاه كثيرا في ميداننا العملي ونسأل الله أن ينفع به.
*****
التقييم  :  
  عوض المقاطي 14-08-1432 03:53:15 PM | Reserved
الحمدلله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف المرسلين

أمابعد

الحقيقة بحث علمي رائع من المادة التحليلية ويحتاج لتفعيل بحثي في الميدان

لأنه دراسة نظرية لاتعالج مشاكلنا في مكتب الشرق

وحيث أنني متخصص في ابحث العلمي انصح بلجنة واعية تدرس عدة قضايا تربوية وإدارة وتحللها وتضع لها حلول

ويعمل تغذية راجعة لتلك الحلول

ويشارك المعلم والمشرف والمدير وأولياء الامور
*****
التقييم  :  
  صالح عبدالله محمد الزهراني 03-06-1432 11:04:20 PM | Saudi Arabia
شكرا على هذه المقالة والتي تلامس احتياج كثير من المعلمين .
*****
التقييم  :  
  عبدالله الخثعمي (ثانوية الطليعة) 22-04-1432 06:35:29 PM | Saudi Arabia
يعطييك الف عااافية

مفيدة جدا لنا كمدرسين مبتدئيين اللله يوفقك يالغالي

وان شاء الله تفيدنا مستقبلا
*****
التقييم  :  
  سفرالزهراني 03-01-1435 04:27:05 PM | Saudi Arabia
الله يعطيك العافيه
*****
التقييم  :  
  محمد بن موسىالزهراني 07-05-1432 11:19:00 PM | Saudi Arabia
إشارة رائعة وفي وقتها وحركة الطلاب داخل الفصل مشكلة تسبب هدرا.....؟يجب على الادارة متابعة وحصر الطلاب وإشعار أولياءأمورهم بذلك...حتى يتمكن المعلم من إنجاز مهمته...
*****
التقييم  :  
إضافة تعليق
يرجى الانتظار...
الاسم *
التقدير
رسالتك *
 
     


  • اطلب الوظائف للوصول إلى البيانات من ملفك الشخصي

السبت
01
محرّم
1436 هـ